الرئيسية / اخبار كندا / ساعات في معبد النحات سهيل الهنداوي ..!

ساعات في معبد النحات سهيل الهنداوي ..!

 

كتب : ماجد عزيزة /

بضع ساعات قضيتها الأسبوع الماضي في بيت رجل عمره أكثر من 5500 سنة ! رجل يعيش عمق التاريخ بكل معانيه ، البيت عبارة عن معبد سومري تنتشر في اركانه رائحة الحضارة  وعبق الأزمنة ، وتطل عليك من كل جدار من جدران البيت ايقونة فنية تؤكد لك بأنك في معبد ( النحات العراقي الكبير سهيل الهنداوي ) آخر ما بقي للعراق .. بلد الحضارات من عمالقة النحت .. في الشرق من تورونتو تعيش العائلة ( الهنداوية ) هذه العائلة المكونة من ( سهيل ونسرين وسومر وسيف ..وسما ويمامه) والجميع يعيش أعماق الفن ..( نحتا ورسما وتصميما …) .

في البيت الجميل ، الذي زرته مع الفنان والاعلامي هيثم فتح الله عزيزة ، دارت العديد من الحوارات لكنها كانت تنصب في مجملها في بوتقة الفن .. حيث كان الفنان الهنداوي قد انتهى قريبا من عمل نحتي كبير احتضنته احدى ساحات العاصمة النمساوية ورفع الستار عن النصب الذي حمل عنوان « مسلة سفر التدوين» . وضع هذا النصب امام مدخل مقر الأمم المتحدة في العاصمة النمساوية فيينا، وتم تنفيذه بمادتي البرونز والكرانيت بارتفاع 5 امتار، وانجز في ايطاليا بتكليف من منظمة الأوفيد «صندوق الأوبك للتنمية».موضوعة العمل المنجز ورمزيته من اختيار الفنان الهنداوي وهو يجسد اختراع الكتابة وبداية التدوين كإرث انساني عالمي تشترك فيه جميع الثقافات .  لقد تمكن الفنان الهنداوي ان يضع اسمه واسم العراق وسط كم كبير من الفنانين العالميين، من خلال بصمته الابداعية المرتبطة بذاكرته العراقية المكتظة بالرموز والاشارات ، وتمكن بذكاء فطري خلاق أن يوظف الحروف المسمارية ضمن شكل جمالي جعله ينتمي بكل انماطه للتاريخ العراقي ، حيث ظهر النصب وكأنه قطعة أثرية مستلة من سفر خالد يغوص في اعماق تاريخ يمتد لأكثر من خمسة آلآف سنة .

زوجته ، الفنانة نسرين الهنداوي ، كانت معنا في جلستنا وشاركتنا الحوار حول النصب ، وقادتنا إلى مرسمها الذي زينت جدرانه باعمالها الجميلة التي تؤكد هي الأخرى اصالتها وتمسكها بالأرض التي عاشت عليها .. كانت ( أم سومر ) اصيلة في كل شيء ، حتى في انواع الطعام الذي تناولناه سوية ، فقد عادت بنا تلك الأكلات اللذيذة إلى اجواء العراق وبغداد ..

الهنداوي الكبير ، يعمل على مشروع نحتي ضخم يوثق فيه (اعلام العراق) الذين أثروا في حياة العراقيين خلال القرن العشرين .. سنأتي عليه في وقت لاحق .

 

شاهد أيضاً

محاضرة للبروفسور أمير حراق عن..(تأثير مسيحيي الشرق على حضارات العالم في الادب والفن والعمارة)

  نينوى/   القى البروفسور الدكتور أمير حراق رئيس قسم الدراسات السريانية في جامعة تورونتو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *